الفيفا يعوّض ليفربول بعد إصابة غوميز رفقة منتخب بلاده

الفيفا يعوّض ليفربول بعد إصابة غوميز رفقة منتخب بلاده

وكالات

قرر الاتحاد الدولي لكرة القدم، تعويض نادي ليفربول عن غياب الدولي الإنجليزي جو غوميز، بسبب الإصابة التي تعرض لها اللاعب مع منتخب بلاده.

غوميز تعرض لإصابة خطيرة في الركبة، في آخر جلسة تدريبية قبل مواجهة إنجلترا لـ أيرلندا، والتي انتهت بفوز الأسود الثلاثة يوم الخميس الماضي بثلاثية نظيفة.

وأجرى اللاعب جراحة في الركبة، ومن المحتمل أن يغيب عن بقية الموسم، ليوجه ضربة قوية إلى مدربه يورغن كلوب، الذي يعاني من غياب زميله فيرجيل فان دايك.

الاتحاد الدولي لكرة القدم، أكد في تصريحات لصحيفة “ديلي ميل” الإنجليزية، أن الفيفا سيدفع تعويضًا لليفربول بعد إصابة جو غوميز.

وأكد الاتحاد، أن ليفربول سيحصل على قيمة راتب اللاعب الإسبوعي، حتى موعد عودته من جديد إلى التدريبات.

يأتي ذلك، ضمن تغطية برنامج حماية الأندية الذي يعمل به الاتحاد الدولي منذ 2012، وهو عبارة عن تأمينات للأندية التي يتعرض أحد لاعبيها إلى إصابات في المباريات الرسمية أو الودية أو التدريبات، مع منتخبات بلادهم.

وسيدفع الاتحاد الدولي 80 ألف جنيه إسترليني أسبوعيًا، وهو راتب اللاعب الأسبوعي، حتى يتمكن من العودة، وفي حالة غيابه حتى نهاية الموسم، سيضطر الفيفا لتعويض ليفربول بـ 2 مليون جنية إٍسترليني.

وحسب ما تنص عليه اللائحة في الاتحاد الدولي، فإن الحد الأقصى لتعويض الأندية، 6.75 مليون جنية إسترليني في العام، تُحسب بمعدل 18.430 جنيه إسترليني لليوم الذي يغيب فيه اللاعب عن فريقه بسبب إصابة مع منتخب بلاده.

وسيدفع الاتحاد الدولي أسبوعيًا 80 ألف استرليني لليفربول، حتى الجلسة التدريبية الأولى لجو غوميز مع الفريق بعد العودة.

زر الذهاب إلى الأعلى