مورينيو يسخر من منتقديه بعد فوز توتنهام الكبير

مورينيو يسخر من منتقديه بعد فوز توتنهام الكبير

وكالات

فتح البرتغالي المخضرم جوزيه مورينيو المدير الفني لنادي توتنهام الإنجليزي النار على منتقديه الذين طالموا هاجموه ووصفهوه بأنه مدرب يميل إلى الأسلوب الدفاعي، وذلك بعد انتصار السبيرز بنتيجة ثقيلة على مانشستر يونايتد في بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز ( البريميرليج).

وقاد مورينيو توتنهام إلى تحقيق فوز كاسح بنتيجة 6-1 على مضيفه مانشستر يونايتد في المباراة التي أقيمت بينهما اليوم الأحد على ملعب أولد ترافورد في إطار مباريات الجولة الثالثة من البريميرليج.

وكان توتنهام قد حقق فوزا مؤخرا أيضا بنتيجة 5-1 أمام ساوثهامبتون في الدوري الإنجليزي، وهو ما دافع مورينيو إلى السخرية من منتقديه بقوله إن توتنهام كان بمقدوره أن يفوز بـ 10 أو 11 أو 12 هدفا في المباراتين السابقتين إذا ما كان لديه مدير فني يلعب بأسلوب هجومي.

وقال مورينيو في التصريحات التي أدلى بها لشبكة «بي إن سبورتس» القطرية عقب مباراة مانشستر يونايتد: «تخيل إذا ما كان (توتنهام) لديهم مدرب هجومي، فمع مدربهم الدفاعي، أحرزوا خمسة أهداف وستة أهداف، وإذا ما كان معهم مدرب هجومي، لكانوا قد أحرزوا 10 و 11 و 12 هدفا».

وأوضح مورينيو: «العقلية رائعة، واللاعبون قدموا أداء رائعا، والجميع لم يبخل بأي جهد، والفريق كان زاخرا بالموهبة والجودة في الأداء».

وكان مانشستر قد افتتح التسجيل بركلة جزاء سددها بنجاح البرتغالي الدولي برونو فيرناديز في الدقيقة الثانية من اللقاء، لكن عاد توتنهام إلى الأجواء بهدف التعادل عن طريق تانجوي نودمبلي، قبل أن يضيف الكوري الجنوبي سون هيونج- مين هدف التقدم للسبيرز في اللقاء.

وكان لطرد الفرنسي الدولي أنطوني مارسيال من صفوف مانشستر يونايتد في الدقيقة الـ 28 كلمة الحسم في ترجيح كفة الفريق الضيف، حيث سجل هيونج-مين الهدف الثاني له والثالث لفريقه، فيما أضاف كل من هاري كين وسيرجي أورير باقي أهداف اللقاء.

وأوضح مورينيو: «نحن مقتعون جدا بقوتنا، وبأدائنا، وخطتنا في اللقاء».

زر الذهاب إلى الأعلى