الملاكم أمير خان يعلن دعمه لفلسطين: “سيذكر الله من التزم الصمت بينما سالت دماء المسلمين الأبرياء”

خرج الملاكم البريطاني السابق، “أمير خان”، والذي هو من أصول باكيستانية، لإعلان دعمه ومساندته للشعب الفلسطيني، في الحرب التي يشنها ضد الكيان الصهيوني، مؤكدا أن التاريخ، يسجل اسم كل شخص خرج لكشف دعمه، وأيضا كل من التزم الصمت.

ونشر الملاكم المعتزل في ماي 2022، للحديث، من خلال تدوينة نشرها عبر حسابه على موقع ‘إكس’ (تويتر سابقا)، وقال: “طوال مسيرتي المهنية، كان هدفي أن أصبح بطلاً وأن أستخدم شهرتي وتأثيري، لإحداث تغيير إيجابي في العالم. لم أخف أبدًا من التعبير عن رأيي والوقوف إلى جانب المظلومين. عندما تعرضت أوكرانيا لهجوم من روسيا مؤخراً، سافرت شخصياً إلى بولندا لدعم اللاجئين الأوكرانيين الذين شردتهم آثار الحرب”.

قبل أن يشير: “بينما يراقب العالم ما يحدث في فلسطين، أرى الكثير من زملائي وأصدقائي يلتزمون الصمت. لماذا؟ أصبح من الواضح أن الناس خائفون من إظهار دعمهم لفلسطين. حياة الفلسطينيين مهمة. سيتذكر العالم من تحدث ومن لم يفعل. سيذكر الله من التزم الصمت، بينما سالت دماء المسلمين الأبرياء”.

واختتم خان حديثه بآية قرآنية، من سورة المائدة: “مَن قَتَلَ نَفْسًا بِغَيْرِ نَفْسٍ أَوْ فَسَادٍ فِي الْأَرْضِ فَكَأَنَّمَا قَتَلَ النَّاسَ جَمِيعًا وَمَنْ أَحْيَاهَا فَكَأَنَّمَا أَحْيَا النَّاسَ جَمِيعًا”.

وقرر أمير خان، من خلال جمعيته، العمل مع فريق محلي من فلسطين، لتزويد الأشخاص المتضررين من الحرب، بالطعام والمساعدات اللازمة.

زر الذهاب إلى الأعلى