أنشيلوتي: “العنصرية لازالت موجودة في الدوري الإسباني”

دعا كارلو أنشيلوتي مدرب ريال مدريد إلى عدم التسامح مطلقا مع الإساءات العنصرية في دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم، بعد تكرارها وتعرض مهاجم فريقه البرازيلي فينيسيوس جونيور لمزيد من هذه الإساءات.

وفي يوم الخميس الماضي حث فينيسيوس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) على التحرك في مواجهة إساءات عنصرية مزعومة ضده رددها مشجعو برشلونة وأتلتيكو مدريد.

إعلان

وقال ريال مدريد، الجمعة، إنه تقدم أيضا بشكوى إلى مكتب الادعاء العام ضد جرائم كراهية وعنصرية.

وتعرض فينيسيوس لاعب منتخب البرازيل لإساءات عنصرية في عدة مناسبات، ما تسبب في تحركات محلية ودولية من بينها تشكيل لجنة خاصة لمكافحة العنصرية تابعة للاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا).

وقال أنشيلوتي للصحافيين الليلة الماضية: “المشكلة هناك. أعتقد أنها كذلك. لن أغير رأيي في العنصرية في الدوري الإسباني“.

وتعرض فينيسيوس أيضا لإساءة عنصرية في العام الماضي عندما كان يلعب ضد فالنسيا، حيث اعتقل عدة أشخاص بعد الحادث بينما أوقف فالنسيا أربعة مشجعين مدى الحياة.

وأضاف أنشيلوتي: “أعتقد أن رد فالنسيا كان جيدا جدا بعد الحادث. الآن جاء دور الآخرين للتحرك. وعندما نتحدث عن عدم التسامح مطلقا فعلينا وعلى الجميع الالتزام بهذا. أعتقد أنه من الضروري التحرك والقضاء على هذه المشكلات. هذه أمور قبيحة جدا تؤثر على الجميع في مجتمعنا. المجرمون (الذين يمارسون العنصرية) لا يجب أن يسمح لهم بالتواجد في الشوارع بل يجب أن يكونوا في مكان آخر“.

وسيلتقي منتخب البرازيل في مباراة ودية مع نظيره الإسباني في ملعب سانتياغو برنابيو في 26 مارس الجاري، ضمن حملة لمكافحة العنصرية دعما لفينيسيوس.

إعلان
زر الذهاب إلى الأعلى