هلال الطير: “أتحمل مسؤولية الهزيمة أمام ح. أكادير وفريقنا تنقصه النجاعة الهجومية”

اعترف هلال الطير، مدرب اتحاد طنجة، بأنه المسؤول الوحيد عن هزيمة فريقه مساء أمس الأحد، أمام حسنية أكادير، برسم الجولة الـ24 من البطولة الاحترافية “إنوي”، مؤكدا بأنه سيستغل فترة التوقف الدولي للتحضير جيدا لمباريات كأس العرش.

إعلان

وقال الطير بعد هزيمة فريقه أمام حسنية أكادير بهدف نظيف: “السيناريو لا يعكس نتيجة المباراة. الجميع شاهد بأننا نحن من تسيدنا اللقاء، وهددنا مرمى الخصم في أكثر من مناسبة، وكنا أكثر استحواذا على الكرة”.

وتابع: “كنا نعلم بأن حسنية أكادير سيلعب بروح كبيرة، بعدما تلقى هزيمتين، ولا يملك هامش الوقوع في الخطأ. فريقنا فاز في المباراة الأخيرة، لذلك أخبرت اللاعبين بنسيان تلك المواجهة، لأن ذلك الانتصار الذي حققناه كان في سياق استثنائي. نشعر بمرارة الهزيمة لأننا نافسنا خصما مباشرا وانهزمنا في مباراة لم يكن علينا أن ننهزم فيها”.

“تنقصنا الفعالية والنجاعة الهجومية، ولدينا مشكل في إكمال الهجمة والتسرع. حسنية أكادير رفقة المدرب السكتيوي قاموا بتسيير المباراة بذكاء، ولعبوا بإمكانياتهم، وقاموا بتحصين الدفاع، ولم يجازفوا دفاعيا، واعتمدوا على المرتدات بواسطة 3 لاعبين، فيما عاد 7 لاعبين للدفاع. الحارس الجرباوي له الفضل الكبير في نظافة شباك فريقه، ونحن ينتظرنا عمل كبير، وهذه الهزيمة لن تؤثر علينا وسنصلح ما يمكن إصلاحه”، يستطرد الطير.

وأتم حديثه: “حتى التعادل أمام حسنية أكادير، لم يكن لينصفنا، وسنحاول نسيان هذه المقابلة، ونستغل التوقف الدولي للتحضير لمباريات كأس العرش، التي تكتسي أهمية كبيرة بالنسبة لنا. فريقنا يعاني من مشكل عدم إيجاد الحل عندما يكون الخصم متكتل دفاعيا. أنا المسؤول عن هذه الهزيمة، وأعد جماهيرنا بتعويضهم في المواجهات القادمة”.

إعلان
زر الذهاب إلى الأعلى