رئيس الاتحاد البرتغالي: “مونديال 2030 سيكون الأفضل على الإطلاق وسيترك بصمة لن تمحى وستستفيد منها الأجيال القادمة”

أكد فرناندو جوميز، رئيس الاتحاد البرتغالي لكرة القدم، أن الترشح رفقة المغرب وإسبانيا لاستضافة “مونديال 2030′ يهدف إلى تنظيم كأس عالم ستبقى في ذاكرة الجميع، وستترك بصمة في المستقبل.

إعلان

وقال جوميز في حفل الكشف عن شعار البطولة التي اختير لها عبارة “يلا فاموس”: “ثلاث دول، قارتان، طموح واحد.. تنظيم كأس العالم التي ستبقى في ذاكرة الجميع. كأس ​​عالم سيتذكرها التاريخ ليس فقط لكونها الأفضل على الإطلاق، بل أيضًا كأس ​​عالم لا يمكن للأجيال القادمة أن تتذكره فحسب، بل تستفيد منه”.

وواصل: “هذا الترشيح يريد أن يترك بصمة على المستقبل. علامة لا يمكن للزمن أن يمحوها، ترشيح عابر للقارات ومتنوع ومتعدد الثقافات. هذا مشروع صعب ومعقد، لكننا سنحترم التحدي الذي يقترحه الفيفا. في الواقع، سوف نتغلب على ما يطلب منا”.

وأكمل: “فيديو الترشيح هو أوضح وأصدق تعبير عما نريده، عن الركائز والرؤية التي سترشدنا حتى عام 2030. كرة القدم ستكون ما نصنعه منها، نحن فخورون بأن لدينا، لأول مرة، مقطع فيديو للترشح لكأس العالم للرجال مع قصة صنعتها النساء بالكامل، وتضم ثقافات مختلفة تكمل وتثري بعضها البعض”.

واستطرد: “إنه ترشيح يروج لكرة القدم ككل، دون نسيان الجانب البيئي، وهو أحد اهتمامات الترشيح، وأخيرا أشكر حكومات الدول الثلاث”.

إعلان
زر الذهاب إلى الأعلى