أشرف حكيمي ينافسُ على جائزة أفضل لاعب في الدوري الفرنسي

يُنافس الدولي المغربي، أشرف حكيمي، على جائزة أفضل لاعب أفريقي في الدوري الفرنسي بين ثلاثة نجوم، بعد أن ضمّت القائمة الأولية 11 لاعبًا، للتنافس من أجل الجائزة المعروفة باسم “جائزة مارك فيفيان فوي”، نسبة إلى الدولي الكاميروني الراحل.

ويهيمن لاعبو كوت ديفوار على سجل أكثر الفائزين بالجائزة بخمس مناسبات، منها اثنتان لنجم نادي ليل السابق، جيرفينيو (2010 و2011)، ثم تأتي المغرب ثانيًا (3 مرات)، ونيجيريا والكونغو الديمقراطية (مرتان)، وغانا والكاميرون والغابون (مرة واحدة).

إعلان

أشرف حكيمي مرشّح لجائزة الأفضل في الدوري الفرنسي

ويبدو أشرف حكيمي، من أبرز المرشحين لنيل الجائزة ذات الرمزية الكبيرة إفريقيًّا، إذ يعد الدولي المغربي من المفاتيح الأساسية في تشكيلة المدرب الإسباني، لويس إنريكي، التي أسهمت في تحقيق الفريق للقبه الثالث تواليًا والثاني عشر في تاريخه على مستوى الدوري الفرنسي، والذي قد يسير أيضًا نحو ثلاثية تاريخية، في حال الفوز على ليون في نهائي كأس فرنسا، والتتويج بدوري أبطال أوروبا، الذي بلغ فيه عتبة الدور نصف النهائي، حيث خسر ذهابًا في ألمانيا ضد بوروسيا دورتموند (1-0).

ولم يكن أشرف حكيمي، أول محترف مغربي في الدوري الفرنسي ينال شرف حصد الجائزة، وإنما سبقه إلى ذلك مواطنوه مروان الشماخ عام 2009 عندما كان لاعبًا لنادي بوردو، ويونس بلهندة نجم مونبيلييه السابق في 2012، وأخيرًا سفيان بوفال لاعب ليل آنذاك والريان القطري حاليًّا في عام 2016.

ولعب حكيمي، الذي تقدّر قيمته التسويقية بـ65 مليون يورو، في الموسم الحالي باحتساب جميع المسابقات، 37 مباراة حتى الآن، سجّل خلالها 5 أهداف ومنح 7 تمريرات حاسمة.

تجدر الإشارة إلى أنّ جائزة أفضل لاعب أفريقي في الدوري الفرنسي، سمّيت على شرف نجم خط الوسط الكاميروني مارك فيفيان فوي، الذي وافته المنية بشكل فجائي ليسقط على أرضية ميدان ملعب ليون (جيرلان آنذاك)، خلال مواجهة منتخب بلاده مع كولومبيا في نصف نهائي كأس القارات عام 2003.

إعلان
زر الذهاب إلى الأعلى