عماد الرقيوي يتحدث عن فرحته بتحقيق لقب الدوري الموريتاني وتطلعاته المستقبلية

عبر عماد الرقيوي عن سعادته بالتتويج بلقب الدوري الموريتاني مع فريقه “إف سي نواذيبو” خلال الموسم الكروي الحالي، مؤكدا أنه يعيش تجربة مفيدة على جميع المستويات والأصعدة ويتطلع للأفضل.

وقال الرقيوي في تصريح إعلامي: “التجربة الحالية تُعتبر ناجحة، بحكم أنني حققت جميع الأهداف مع الفريق، فزنا بلقب البطولة وينتظرنا نهائي كأس الرئيس”.

إعلان

وأضاف المتحدث نفسه: “سعيد كوني أول لاعب مغربي يفوز بالدوري الموريتاني مع نواذيبو، هذا الفريق أصبح يُنافس بقوة على المستوى القاري، كما أن الدوري الموريتاني تطور كثيرا”.

وواصل: “أيضا المنتخب الموريتاني تطور كما شاهدنا ذلك في كأس إفريقيا الأخيرة، نواذيبو فريق احترافي بإدارة تُحاول توفير جميع الظروف المناسبة للاعبين، وقد فاز الفريق بالدوري عدة مرات في السنوات الأخيرة، واستفدت بشكل كبير هذا الموسم”.

وتابع: “لدي بعض العروض في المغرب وخارجه، لكن بصراحة الأولوية ستكون لفريق نواذيبو في حال ما اتفقت مع الإدارة على التمديد، بحكم العلاقة الجيدة التي تربطني بجمهور النادي واللاعبين والإدارة”.

واختتم: “أتمنى أن يُحقق هذا الفريق لقبا إفريقيا في السنوات القادمة، وأن يُواصل التطور والنجاح”.

ودافع الرقيوي صاحب الـ37 سنة عن ألوان مجموعة من الأندية الوطنية أبرزها، أولمبيك خريبكة وأولمبيك آسفي وسريع وادي زم وجمعية سلا والراسينغ البيضاوي ويوسفية برشيد وشباب أطلس خنيفرة.

إعلان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى