رئيس رابطة الليغا يدافع عن ليونيل ميسي

رئيس رابطة الليغا يدافع عن ليونيل ميسي

وكالات

دافع خافيير تيباس، رئيس رابطة الليجا، عن النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، مهاجم برشلونة، بعد تسريب تفاصيل عقده في صباح اليوم الأحد.

ونشرت صحيفة «إل موندو» الإسبانية التفاصيل الكاملة لعقد البرغوث ميسي، في عقده الأخير تحديدًا في عام 2017، مؤكدة أنه يحصل على أكثر من 555 مليون يورو لمدة 4 مواسم، وهذا يعني أنه يتقاضى 138 مليون يورو في الموسم الواحد.

وفي هذا الصدد، نشر تيباس تغريده على حسابه الشخصي عبر «تويتر» ليدافع فيها عن ميسي، قائلاً: «بدون وباء، الأرباح المكتسبة من أفضل لاعب في التاريخ تستطيع دفع هذه التكاليف».

وأضاف تيباس: «الموقف المالي الصعب في برشلونة، مثل بقية الفرق الكبيرة، لا ذنب لميسي في هذا الأمر، بل ناتج عن انتشار فيروس كورونا».

ووصف تيباس مسربي عقد ميسي، بالصحافة الصفراء، قائلاً: «الصحافة الصفراء تتعامل مع هذا الموضوع بصورة غير عادلة».

وأرفق تيباس مع تغريدته صورة للبرغوث الأرجنتيني أثناء احتفاله بأحد الأهداف.

تيباس لم يسلط الأضواء فقط على تألق ميسي على المستوى الرياضي، بل أشار إلى قيمته التجارية لكونه نجمًا كبيرًا، واسما كبيرا في العلامات التجارية وحصد الملايين من بيع قميصه، بالإضافة إلى تأثيره العالمي.

تيباس ليس وحده الذي يرى أن برشلونة يجنى أرباحًا كثيرة من وراء ميسي ويمكنه دفع هذه الأرقام، بل اتفق مع هذا أيضًا خوان لابورتا، رئيس البارسا السابق، والمرشح للرئاسة في الانتخابات المقبلة يوم 7 مارس.

وأكد لابورتا، على استحقاق ميسي هذه الأرقام إذا كان يحصل عليها بالفعل لأن النجم الأرجنتيني يدير دخلاً كبيرًا للنادي الكتالوني، كونه أيقونة في البارسا.

ومنذ 1 يناير الجاري، يعتبر ميسي لاعبًا حرًا، لا سيما أن عقده ينتهي في يونيو المقبل، مما يمنحه الضوء الأخضر القانوني للتفاوض مع أي ناد والانتقال إليه في نهاية الموسم، ما دام لم يجدد عقده مع البارسا، وكل هذه الأزمات ربما تجعله يفكر في مغادرة النادي الذي لعب له منذ 17 عامًا وسط التتويج بالعديد من الألقاب المحلية والأوروبية، بالإضافة للألقاب الفردية وحقيق 6 كرات ذهبية حتى الآن.

جدير بالذكر أن ميسي سجل هدفًا رائعًا في شباك أتلتيك بلباو عن طريق ضربة حرة مباشرة، في المباراة التي تقام ضمن منافسات الجولة الحادية والعشرين من بطولة الدوري الإسباني، ويحتضنها ملعب «الكامب نو».

زر الذهاب إلى الأعلى