أنباء سيئة عن أنسو فاتي لجمهور برشلونة

إعلان

وكالات

لن يستطع أنسو فاتي، جناح فريق برشلونة الإسباني، اللحاق بمباراتي ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا أمام باريس سان جيرمان الفرنسي.

ويرفض أنسو فاتي والأطباء ودكتور رامون كوجات، الذي أجرى العملية الجراحية لشاب برشلونة، تحديد موعد لعودته لأن هذا سيزيد من الضغوطات عليه وقد يتسبب في إحباطه.

وتُعد أولوية برشلونة هي تعافى أنسو فاتي بصورة كاملة من مشكلة ركبته اليسرى، فاللاعب يبلغ فقط من العمر 18 عامًا وينتظره مستقبل كبير، وبالتالي لا تهتم الإدارة الكتالونية بالوقت الذي سيأخذه أنسو فاتي للتعافي بصورة كاملة.

وكان من المتوقع ألا يلحق أنسو فاتي بدور الستة عشر، فمباراة الإياب سيحتضنها ملعب حديقة الأمراء في 10 مارس المقبل، أي بعد يوم واحد فقط على انتهاء مدة الأربعة شهور التي أعلن عنها النادي لغياب مهاجمه الشاب.

وتعرض أنسو فاتي لإصابة قوية في ركبته اليسرى في السابع من نوفمبر الماضي، وأجرى عملية جراحية بعدها بيومين.

وبدأ أنسو فاتي بعدها على الفور برنامج تعافيه رغبة منه في اللحاق بمواجهتي باريس سان جيرمان، ولكن نقلًا عن بعض مصادرنا الخاصة؛ فإن الركبة اليسرى لـ أنسو فاتي لا زالت تسبب له مشكلات، فكلما زاد اللاعب من حدة التدريبات، فإنه يشعر بتداعيات الإصابة، ما يجبره على تخفيف العمل بعض الشيء.

إعلان
زر الذهاب إلى الأعلى