يونس عبدالحميد:” قصتي مع ستاد ريمس ستنتهي في نهاية الموسم”

إعلان

أعلن الدولي المغربي يونس عبد الحميد لاعب نادي ستاد ريمس، يومه السبت، رحيله عن النادي الفرنسي، بنهاية الموسم الكروي الحالي، بعدما قضى سبع سنوات “رائعة” في ملعب “أوجست ديلاون”.

وأكد المغربي يونس عبدالحميد في تصريح إعلامي: “قصتي مع ريمس ستنتهي. مستقبلي مع ريمس سينتهي في نهاية الموسم. النادي أخبرني أنه لن يتم تمديد عقدي. لقد أمضينا سبعة مواسم رائعة معًا. سوف تنفصل طرقنا”.

وأضاف: “خيبة الأمل؟ لن أقول ذلك. لأنني لم أتوقع ذلك، خاصة بعد الموسم الأول، حيث سمح لي أدائي بأن أصبح دوليًا مرة أخرى مع المغرب. هناك دائمًا القليل من الحزن، إنها كرة القدم، وعلينا أن نتقبل ذلك”.

وتابع:”قضيت سبع سنوات في ريمس، حيث كنت منتظمًا إلى حد ما وحققت نتائج جيدة. عندما علمت بعد المباراة في لوريان أنني لن أقوم بالتجديد، تلقيت ضربة بسيطة في رأسي. ثم أخذت الوقت الكافي للهضم. وكما قلنا لأنفسنا، الشيء الأكثر أهمية هو إنهاء الموسم بشكل جيد معًا”.

وختم اللاعب المغربي حديثه: “سنترك بعضنا البعض بأفضل طريقة ممكنة”.

ويشار إلى أن الدولي المغربي يونس عبدالحميد، خاض رفقة نادي ستاد ريمس الفرنسي، 242 مباراة، كما سيكون لديه فرصة لتجاوز 250 مباراة بنهاية الموسم الكروي الحالي.

إعلان
زر الذهاب إلى الأعلى