فرحة “هستيرية” لمكونات الرجاء بعد بلوغ نهائي كأس محمد السادس

فرحة “هستيرية” لمكونات الرجاء بعد بلوغ نهائي كأس محمد السادس

احتفلت مونات الرجاء الرياضي بطريقة “هستيرية” بالتأهل إلى نهائي كأس محمد السادس للأندية الأبطال، عقب التغلب على الإسماعيلي المصري بثلاثة أهداف دون رد، في مباراة إياب نصف النهائي التي جمعت الطرفين، مساء اليوم الإثنين، بملعب مراكش الكبير.

وانطلقت احتلافات مكونات الرجاء بملعب مراكش الكبير مباشرة بعد اطلاق الحكم لصافرة النهاية، وامتدت الاحتفالات إلى مستودع الملابس.

يشار إلى أن الرجاء الرياضي كان قد خسر معركة الذهاب أمام الإسماعيلي بهدف دون رد، قبل أن يحقق العودة في مباراة الإياب بعد التغلب فيها بثلاثة أهداف دون رد، ليضرب بذلك الفريق الأخضر موعدا مع إتحاد جدة السعودي في النهائي.

زر الذهاب إلى الأعلى