جامعة المصارعة تتحدى نهضة بركان وتتخذ قرارًا مماثلًا

جامعة المصارعة الملكية تتبنى موقفًا مشابهًا لنهضة بركان وتطلب اعتماد الراية والخريطة الوطنية في المنافسات الرياضية الدولية

أعلنت الجامعة الملكية المغربية للمصارعات المماثلة عن قرارها بطلب اعتماد الراية والخريطة الوطنية في الألبسة الرياضية للمصارعين خلال المشاركات الدولية، بما في ذلك أولمبياد باريس 2024 وبطولة إفريقيا 2025، والبطولات المقبلة حتى عام 2028.

إعلان

وأكد فؤاد مسكوت، رئيس الجامعة، استلامهم ردًا إيجابيًا من الاتحاد الدولي للمصارعة بشأن طلبهم، مما يسمح باعتماد الألبسة الرياضية المزودة بالراية والخريطة المغربية في المنافسات الدولية.

وأوضحت الجامعة في بيانها الصادر أن هذه الخطوة تأتي في إطار دعم جهود جلالة الملك محمد السادس، للدفاع عن المكتسبات الوطنية وتعزيز الوحدة والتضامن الوطني. وشدد البيان على أن الجامعة لن تتنازل عن حقوقها الوطنية مهما كانت الضغوط.

إعلان
زر الذهاب إلى الأعلى