أنتوني يشرح التصرف المثير للجدل أمام كوفنتري

بعد نهاية المباراة بين فريقه مانشستر يونايتد وكوفنتري سيتي في نصف نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي مساء أمس الأحد، خرج اللاعب أنتوني عن صمته للتعليق على الاتهامات الموجهة إليه بإهانة لاعبي الفريق المنافس.

وأهدر مانشستر يونايتد بشكل غريب تقدمه بثلاثة أهداف نظيفة، ليتلقى 3 أهداف في آخر 20 دقيقة من اللقاء على ملعب “ويمبلي”، لتذهب المباراة إلى شوطين إضافيين، قبل الاحتكام لركلات الترجيح. التي ابتسمت لـ”الشياطين الحمر” (4-2).

إعلان

وفور انتهاء الركلات، رفع أنتوني يديه على أذنيه في لقطة ساخرة من لاعبي كوفنتري سيتي الذين قدموا أداء بطوليا، رغم أن أحدا لم يتوقع صموده بهذه الطريقة، كونه يلعب في دوري الدرجة الأولى (تشامبيونشيب).

وادعى أنتوني في منشور له عبر منصة “إكس”، أنه تصرف بشكل ساخر، ردًا على تصرفات بعض لاعبي كوفنتري أثناء ركلات الترجيح.

وكتب اللاعب البرازيلي في المنشور الذي تم حذفه لاحقا: “أثبت كوفنتري سبب وصوله إلى نصف النهائي، لقد سعينا للحصول على مكان في النهائي من أجل جماهيرنا وحققنا ذلك”.

واختتم: “الطريقة التي تعامل بها لاعبوهم مع جماهيرنا لم تكن لطيفة، وفي خضم هذه اللحظة، كانت ردة فعلي على الاستفزازات دفاعًا طبيعيًا عن النادي”.

إعلان
زر الذهاب إلى الأعلى